Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
19 juin 2010 6 19 /06 /juin /2010 08:49
image
 

حقق المنتخب الوطني،اليوم تعادلا ثمينا في خرجته الثانية في المونديال التي جمعته بمنتخب إنجليزي بدى هشا ومتذبذبا، وكان في متناول العناصر الوطنية الذين كان بإمكانهم تحقيق فوز تاريخي عليه. ومثلما كان منتظرا، أحدث المدرب الوطني رابح سعدان بعض التغييرات على التشكيلة الوطنية، وذلك بإقحام بودبوز في الهجوم، إلى جانب كريم مطمور كقلب هجوم حقيقي، بالإضافة إلى تدشين الحارس رايس وهاب مبولحي أول مشاركة رسمية له مع المنتخب الوطني والتي كانت أكثر من موفقة، بعدما أعطى الأمان لدفاع الخضر وكان سدا منيعا أمام الهجمات الإنجليزية‭.‬
وخلافا لكل التكهنات التي سبقت المباراة، سيطر المنتخب الوطني على معظم فترات اللعب خلال شوط المباراة الأول، رغم بعض الهفوات التي كادت أن تكلف المنتخب الوطني غاليا، خاصة الخطأ الوحيد الذي ارتكبه الحارس مبولحي في الدقيقة الخامسة وذلك في إبعاد الكرة حيث كاد جيرارد أن يستغل هذا الخطأ لولا عودة القائد عنتر يحيى. بعدها، سيطرت العناصر الوطنية على الكرة من خلال حسن تمركزها فوق الميدان، مع غلق المساحات والضغط على المنافس في منطقته وهو ما أربك دفاع انجلترا الذي عانى أمام محاولات مطمور. في المقابل، جاءت أخطر فرصة للفريق‭ ‬الإنجليزي‭ ‬في‭ ‬الدقيقة‭ ‬32‭ ‬بعد‭ ‬فتحة‭ ‬من‭ ‬لامبارد‭ ‬لكن‮ ‬تدخل‭ ‬مبولحي‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬المستوى‭.‬
بعد الإستراحة، لم تتغير الأمور كثيرا، خاصة في الربع ساعة الأول، حيث واصل المنتخب الوطني ضغطه العالي على منطقة الحارس دافيد جيمس الذي عاش لحظات حرجة، ليتكافأ بعدها اللعب نوعا ما مع بعض المحاولات من هيسكي وروني الذي لم يجد ضالته في هذه المباراة أمام صلابة دفاع الخضر، وقوة مجيد بوغرة. وفي الدقائق الأخيرة، عاش المنتخب الوطني بعض الضغط الذي مر بسلام على محاربي الصحراء الذين أنهوا المباراة بتعادل ثمين خلط حسابات الأنجليز، وأبقى على حظوظ المنتخب الوطني قائمة قبل اللقاء الأخير أمام أمريكا.

 

الشروق.

Partager cet article

Repost 0
Published by GHEZAL. B - dans sport
commenter cet article

commentaires